بقلم:  زينب على درويش

حقق المنتخب الوطني البحرينى الأول لكرة القدم التأهل فوزا مثيراً على حساب منتخب قطر بنتيجة هدفين مقابل هدف، في المباراة التي جمعت المنتخبين اليوم، الثلاثاء، على استاد الميناء الاولمبي، ضمن مباريات الجولة الثانية لحساب المجموعة الثانية ضمن منافسات “خليجي 25″، المقامة حاليا بمدينة البصرة العراقية والتي تستمر منافساتها الى يوم 19 يناير الجاري.

 

تشكيلة المنتخبين

 

بدأ المنتخب الوطني المباراة بتشكيلة؛ في حراسة المرمى ابراهيم لطف الله، في خط الدفاع وليد الحيام، أمين بنعدي، محمد عادل وعبدالله الخلاصي، في خط الوسط مهدي عبداللطيف، جاسم الشيخ، عبدالوهاب المالود، محمد مرهون وعلي مدن وفي خط المقدمة عبدالله يوسف.

 

فيما بدأ المنتخب القطري المباراة بتشكيلة ضمت في حراسة المرمى مشعل برشم، في خط الدفاع جاسم جابر، طارق سلمان، اسماعيل محمد وهمام الامين، في خط الوسط محمد وعد، عاصم مادبو، علي اسد، تميم منصور وعمرو سراج وفي خط المقدمة احمد علاء.

 

تأخر الأحمر

بدا منتخبنا المباراة برغبة في فرض سيطرته والضغط على المنتخب القطري في منطقته وبالفعل كان الاحمر الاكثر استحواذًا على الكرة وسط الملعب ومحاولا بناء الهجمات عبر تحركات محمد مرهون وعبدالوهاب المالود وعلي مدن، وعلى الطرفين الذين يتحولون لمساندة المهاجم عبدالله يوسف في الحالة الهجومية، واستطاع الاحمر ضرب الدفاع القطري بعدة كرات في عمق الدفاع، وكان أبرزها الفرصة التي تهيأت لعبدالله يوسف امام المرمى القطري لكنه سددها في القائم في الدقيقة 14.

 

كما استطاع منتخبنا المحافظة على توازنه الدفاعي حتى منتصف الشوط من خلال التحكم في منطقة الوسط بقيادة جاسم الشيخ وإغلاق المساحات امام المنتخب القطري الذي تكسرت اغلب محاولاته بعيدًا عن منطقة جزاء منتخبنا.

 

وبعد مرور منتصف الشوط الاول بدأت الأفضلية تميل نسبيًا لصالح الفريق القطري، والذي كان الأكثر استحواذا حتى تمكن من تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 34 برأسية أحمد علاء إثر ركلة ركنية.

 

وسنحت فرصة التعديل لمنتخبنا من خلال الكرة العرضية التي هيأها عبدالله يوسف باتجاه محمد مرهون امام المرمى القطري، لكنه لم يحسن استثمارها في الدقيقة 38.

 

وقد استمر تأخر منتخبنا الوطني حتى صافرة نهاية الشوط الأول، التي اعلنت تقدم المنتخب القطري بهدف دون رد.

تغيرت صورة منتخبنا في الشوط الثاني الذي دخله الاحمر برغبة التعديل، وكان الاكثر استحواذًا على الكرة، لكنه واجه صعوبة في بناء الهجمات وتشكيل الخطورة على المرمى القطري، نظرًا لغياب فعالية خط الوسط وبالتالي تكسرت في وسط الملعب. وشهدت الدقيقة 59 إجراء مدرب منتخبنا سوزا ثلاثة تبديلات دفعة واحدة بإشراك سيد ضياء سعيد وكميل الأسود واحمد الشروقي، سعيًا لتنشيط الناحية الهجومية، وظلت السيطرة البحرينية تدور حول المرمى القطري حتى أثمرت محاولات الأحمر عن تسجيل هدف التعادل بتوقيع كميل الأسود عندما تلقى الكرة من ركلة ركنية وسددها أرضية قوية شقت طريقها للمرمى القطري معلنة التعادل في الدقيقة 73.

 

ومنح الهدف دفعة معنوية لمنتخبنا، ودفع المدرب سوزا بورقة هجومية بإشراك مهدي حميدان مكان محمد عادل، مما زادت السيطرة والمحاولات الهجومية البحرينية والرغبة في الفوز، حتى أثمرت إحدى هجمات منتخبنا عن ركلة جزاء بعد رجوع حكم المباراة الى تقنية الفار التي أثبتت اصطدام الكرة بيد المدافع القطري في الدقيقة 85 ونفذها بنجاح عبدالله يوسف وسط فرحة بحرينية عارمة بهدف الفوز الثمين، فيما لجأ منتخبنا في الدقائق الأخيرة الى التراجع وتأمين تقدمه وأشرك علي حرم مكان عبدالوهاب المالود، حتى نجح منتخبنا في إيقاف المحاولات القطرية والمحافظة على الفوز حتى صفارة النهاية.

طاقم المباراة

أدار اللقاء طاقم التحكيم المكون من؛ الحكم الجيز تاتاشيف، ويعاونه كل من شايوسوبوف سنجار وأليشير أوسمانوف وعلي صباح عداي، وحكم الفار جيرمي بيغنارد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses cookies to offer you a better browsing experience. By browsing this website, you agree to our use of cookies.