بين الشموع

بقلم : سميرالشحيمي

الفصل الحادي عشر

وفي بيت سلطان وحواليه إعياله يتغدون الكل يطالع سلطان اللي كان باين عليه الضيق والزعل حتى تكلمت عايشه: أبوي خير شوفيك؟

سلطان يبتسم: ولا شي حبيبت أبوك مافيني شي

محمد : كيف مافي شي وأنت من جلسنا ماكليت لقمتين ورا بعضهن

سلطان: ولا شي يا ولدي يا محمد بس فيني تعب شوي

رقية: بومحمد لا تضايق روحك واذا في شي مكدرك قول

سلطان يسكت بعدها قال: هاي السنه آخر سنه لي كحارس مدرسة أحالوني لتقاعد

رقية: كيف هالشي صار؟

سلطان: كملت السن القانوني للتقاعد وإجباري أطلع تقاعد على حسب الأنظمة والقوانين

محمد: لا تضايق نفسك صارلك سنين وأنت تشتغل وتصرف على البيت واللحين جى دورنا أنا وأخواني أنه نساعدك ونخليك ترتاح

سلطان: أنتو ماعليكم قصور بس وين هاي الوظايف أنت من طلع إسمك بتدريس محد تواصل معاك للحين عشان يخلصون أوراق التعيين وأخوك حسن خلص كل أوراق التدريب بالشرطة بس بيلتحق بمقرالتدريب بنزوى الشهر القادم ولمدة عام كامل

أما أختك عايشه نفس الشي تروح تدريب بمعهد التمريض ويبالها وقت لحد ماتتخرج محتاجه مصاريف

محمد: ربك بيفرجها لا تحاتي وتكدر خاطرك

رقية :لا تضايق نفسك أهم شي صحتك

يقوم سلطان يغسل يده ويرجع غرفته دقايق تتبعه بنته شمعه وبيدها كوب الشاي

شمعه: أبوي هذا الشاي اللي تحب تشربه من بعد الغدا على انك ماتغديت عدل

سلطان : مشكوره يا شيخة البنات ماريد أشرب الشاي

شمعه: أفا ترد بنتك وأنا مسوتنه الشاي مخصوص حق أبوي حبيبي

سلطان يعتدل بجلسته ويمسك كوب الشاي من يد شمعه وقال : ولا أردك دام من أحلى يد بعمان كلها مسويه الشاي الحلو.

وفي بيت مبارك وجالس مع أعياله وزوجته بدريه

مبارك :مشكوره على الوجبة الطيبة اللذيذة

بدريه: ألف عافيه يا مبارك

مبارك :الله يعافيج وبعدها يطالع إعياله عبد الله ويوسف وجابر وكمل كلامه: ها يا شباب الغفله كيف الأوضاع معاكم

جابر: أنت تعرف يا أبوي أن أنا جالس أسوي دراسة لمشروع تجاري بس محتاج راس مال

مبارك: مشاريعكم أنتو يالشباب تخوف وموضاتكم اللي ماتخلص بس اشوف كيف قبل مشروعك عن شو بالضبط وأنت ياعبدالله؟

عبدالله :مكتب العقارات اللي بمسقط أموره طيبه تمام التمام لله الحمد وحاليا مشتري أرضين بالعامرات بسعر أرض وحده

مبارك: هذا هو الشغل الغاوي الله يوفقك ولا تنسى تجيب الأوراق والفواتير كل نهاية أسبوع عشان تدقيق الحسابات وأنت يا آخر العنقود هات علومك؟

يوسف: الدراسه بالجامعه عال العال لا تحاتي يا أبوعبدالله راسك مرفوعه فوق بالشهاده اللي راح أجيبها

مبارك: عسى يارب الشهادة والنتيجه الطيبه

بدرية: دامك موجود ماعليهم قصور إن شاء الله وما راح يقصرون بأي شي

مبارك: زين زين وين أمي الله يحفظها ماجات تجلس معانا اليوم؟

بدرية: راحت بيت أختك سميه بترجع بليل

يرن تلفون مبارك ويرد على المكالمه وسمع اللي يبيه وبعدها صكر والابتسامة ماتفارق وجهه

بدريه: شو هاي الإبتسامه الطيبه خبرنا عشان نستانس وياك

مبارك: ولا شي خليك بشغلك

بدريه: شاكه أن وراك شي الله يستر

قام مبارك من مكانه وراح يجلس بحديقة بيته

وفي بيت سلطان وفي صالة البيت يتابع تلفزيون مع اعياله وزوجته رقيه

شمعه: في مسلسل تركي بيبدأ بعد هالبرنامج

رقية : وبعد في مسلسل أحلى عنه أسمه حان موعد النوم باكر مدرسه

شمعه: خليني بعدني شوي مافيني نوم

رقية: لا دخيلك بعدين ما ترضين تقومين من نومج بسرعه وتتأخري على الباص ويروح عنك ويضطر أبوك يوصلك

مريم: هيه نعم ماتنام بسرعه بعدها تأخرنا على المدرسه

شمعه: بس بس سكتي محد كلمك يعني أنتي إللي تقومي من أول مره يصحونج فيه

رقية: بس أنتي وياها عن المناقر كل وحده تروح فراشها وتنام

قامت شمعه ومريم وراحن ينامن

سلطان: وين محمد وحسن ما شفتهم؟

رقية: محمد طلع مع ربعه يسهر أما حسن رجع من وقت وبغرفته أكيد يلعب بليستيشن

سلطان: كلمتي عايشه إذا وصلت السكن؟

رقية: أيوه كلمتها الحمدلله بخير وتسلم عليك وقالت نهاية هالأسبوع بتكون إجازه من معهد التمريض لمدة أسبوعين وراح تجي بباص النقل

سلطان : يالله عساه خير أنا بعد بقوم أنام باكر دوامات تصبحي على خير

وفي اليوم الثاني وسلطان بدوامه بالمدرسه جاه رجال عند باب المدرسة وعطاه ظرف فيه ختم المحكمة فتح سلطان الظرف فيها رسالة شكوى مسجله بأسم مبارك الصايغ يطالب بفلوسه من سلطان محمد ولازم يحضر بعد ثلاث أيام للمحكمة.

 

يتبع…

This site uses cookies to offer you a better browsing experience. By browsing this website, you agree to our use of cookies.
Verified by MonsterInsights