المطارات هي النواة الأساسية لجميع قطاعات الصناعات الجوية ، بما في ذلك شركات تصنيع الطائرات وشركات الطيران. كلهم مهتمون بإمكانية المطارات لأنها تساعدهم على تقديم خدماتهم بجودة عالية وتحديث معداتهم وإمكانياتهم وفق تطورات المطارات حول العالم. هذا يساعدهم على تحديث خدماتهم بأحدث الطائرات.

تلعب المطارات وشركات الطيران ومقدموا خدمات الملاحة الجوية دورًا محوريًا كمكون رئيسي في هذه الصناعة، وكانت رؤية المطارات لفترة طويلة بمثابة مزود خدمة احتكاري ولم يُنظر إليها على أنها خاضعة للقوى التنافسية.

ماهو مفهوم المطارات

تحتوي على مساحات كبيرة وممرات ومراكز و أبراج مراقبة الحركة الجوية، بالإضافة إلى مرافق الركاب مثل المطاعم والصالات وخدمات الطوارئ. في بعض البلدان عادة ما يكون لدى المطارات مشغل قاعدة ثابتة واحدة أو أكثر تخدم الطيران العام.

حيث يُعتبر أن لديها مرافق ممتدة، معظمها للنقل الجوي، وغالبًا ما يكون بها مرافق وقوف السيارات وصيانة الطائرات وبرج مراقبة يتكون أيضًا من منطقة هبوط، والتي تشمل مساحة مفتوحة يمكن الوصول إليها من الجو وغالبًا ما تكون مجاورة لمرافق مثل أبراج التحكم وحظائر الطائرات والمحطات.

تاريخ المطارات

تم افتتاح أول إعلان تجاري في هامبورغ في عام 1911 عبر المدن الأوروبية ، ومنذ ذلك الحين تم بناء المزيد من المطارات واستحداث الرحلات فى أوروبا، و تركزت بشكل رئيسي في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي وآسيا وأجزاء أخرى من بلدان العالم، ولم تقتصر الأنشطة فى تلك المجالات و لكن امتدت أيضًا إلى الأنشطة الأخرى المتعلقة بالمكاتب مثل التخطيط والبناء من الشركات.

الأهمية الاقتصاديه للمطارات

التنمية الاقتصادية العالمية والمحلية تتأثر بالنمو الإجمالي في السفر الجوي و بالتوسع الاقتصادي، ولكن تقلبات الناتج المحلي الإجمالي المحلية الوطنية لها تأثير أكبر بشكل عام على حركة المرور في المطارات الفردية. في البلدان التي توجد بها حركة مرور كبيرة من طرف إلى طرف يساعد ذلك في ضمان استمرار الرحلات الجوية، مما يؤثر بدوره على الإنتاجية الدولية.

من ناحية أخرى، للمطارات تأثير مباشر وغير مباشر على التنمية الاقتصادية ، حيث تساعد في تطوير الأسواق العالمية والمحلية وتطوير البنية التحتية. وتبين أن نسبة الإشغال على الطائرات تبلغ 80٪ مقارنة باستخدام وسائل النقل الأخرى ، وأن نقل الركاب بهدف السياحة يصل إلى 54٪ من إجمالي عدد السائحين على مستوى العالم.

إن النقل الجوي والتجارة العالمية متشابكان إلى حد كبير لدرجة أن الفوائد التي يتم التمتع بها حاليًا بسبب إدخال التجارة الدولية لم تكن لتتحقق لولا النقل الجوي.

  • بسبب النقل الجوي يمكن نقل البضائع من جزء من الكرة الأرضية إلى الجزء الآخر بسهولة وسرعة كبيرة. وقد أدى ذلك إلى تحفيز النمو الاقتصادي على مستوى العالم.
  • زيادة النشاط الاقتصادي والتوظيف و تغير سلوك المستهلك ورفع مستوى معيشة الناس
  • توفر المطارات زيادة في إمكانية الوصول والتي بدورها تغذي قطاع السياحة مع زيادة عدد الزوار ومستخدمي المطارات يتدفق المزيد من الأموال إلى الاقتصاد المحلي
  • يوفر قوة دفع للناتج المحلي الإجمالي للمنطقة المحلية ، مما يؤثر بشكل إيجابي على الاقتصاد الوطني

 المخاطر والعوامل المؤثرة في تطورالمطارات

هناك مجموعة متنوعة من العوامل التي ستؤثر على تطور قادة المطارات الدولية خلال العقد المقبل.

نظرًا للترابط بين النمو الاقتصادي ونشاط شركات الطيران سيلعب الاقتصاد العالمي دورًا رئيسيًا في تحديد النتيجة الإجمالية.

لكن التوقع المحدد التي ستنمو خلال تلك الفترة يتطلب تراكبًا من العناصر الأخرى ، المستمدة جزئيًا من التأثيرات المحلية ، جزئيًا من التطورات الإقليمية والعالمية.

المخاطر الروتينية والتشغليه

تنشأ المخاطر عن الاخطاء في العمليات الروتينية المحددة، المتوقع ان تعرض الكيان الاقتصادي لخسائر كبيرة

المخاطر الاستراتيجية والمالية 

يجب أن تدير المطارات أيضًا مجموعة واسعة من المخاطر الاستراتيجية والتشغيلية التي تواجه صناعة طيران دائمة التغير ، بما في ذلك القيود المالية المتزايدة والمتطلبات التنظيمية المتزايدة وتواجه العديد من المطارات قيودًا على الموارد ، ويتم إرهاق الموظفين بسبب الأنشطة المتعددة التي يُطلب منهم إنجازها.

التقلبات في البيئة الجيوسياسية والاقتصادية

تمتلك معظم شركات الطيران بصمة عالمية وبالتالي فهي عرضة للعوامل الخارجية ، مثل التوتر السياسي والظروف الاقتصادية في حالة قطاع الطيران التجاري ، يعتبر الاستقرار السياسي والنمو الاقتصادي المستدام ، وفقًا لإرنست ويونغ ، من العوامل الأساسية الرئيسية التي تدفع النمو طويل الأجل في الحركة الجوية هو  الاستقرار السياسي والمحلي والاقليمي.

إدارة سلسلة التوريد

تشير شركات الطيران حول العالم إلى إدارة سلسلة التوريد باعتبارها ثاني أكبر تهديد في صناعة الطيران في عام 2019 والسنوات المقبلة ولسبب وجيه. تم تعيين رقم قياسي لتسليمات الطائرات الجديدة لإبقاء سلسلة التوريد مشغولة للغاية خلال 8-10 سنوات القادمة

الامتثال لمجموعة واسعة من اللوائح والقيود

يجب أن تمتثل صناعة الطيران التجاري لقائمة طويلة من متطلبات تصميم الطائرات وصيانتها وأنشطة تدريب الطيارين وأنظمة السلامة. تعتبر هذه اللوائح ضرورية للمشغلين وسلامة الركاب وتحمل منتجات وخدمات مصنعي المعدات الأصلية والموردين على أعلى مستوى.

التنظيم الاقتصادي  العالمي والثنائي

ساهم تحرير الوصول إلى الأسواق كثيرًا في تغيير شكل السفر الجوي وتوافره, كما سمح بالابتعاد عن المحاور القديمة، مما سمح للمطارات الجديدة بالنمو بشكل أسرع. ومع ذلك، قد نكون قد تجاوزنا ذروة العصر الليبرالي.

شركة طيران وطنية

عادة ما يكون وجود شركة طيران وطنية قوية في المركز سمة حيوية. ويعزى ذلك إلى الطبيعة الوقائية للوائح الطيران الثنائية, يعني أن هذا قد يتغير على سبيل المثال في الاتحاد الأوروبي ، حيث تستطيع شركات الطيران الأجنبية التأسيس عبر الحدود، أو في آسيا، حيث تحقق الشركات المشتركة العابرة للحدود تغييرًا مشابهًا.

نسبة الصادرات الدولية للمطارات

نسبة الصادرات الدولية للمطارات: حيث زادت الرحلات الدولية بنسبة 69٪ لتصل إلى 20400 رحلة، بينما زاد عدد الركاب الدوليين إلى 2.22 مليون. وزاد عدد الركاب المحليين الذين يسافرون عبر المطارات 69 بالمئة إلى 17.42 مليون أما عن نسبة الصادرات منها :

الدولحجم الصادراتنسبة الشحن الدولي
الهند1.2 مليون طن  52 %  
مومباي  120962 طنًا  89 %  
مطار فاراناسي الدولي الدول2،452 طنًا حجم الصادرات95 %
غرب أوروبا وأمريكا الشمالية  1 مليون طنا60 %

تحليل عناصر التقيييم في مجال المطارات

يتم استخدام تحليل عناصر التقييم لأنها تؤثر على الأداء المستقبلي للنظام ، ومن ثم يتم ترتيب الاتجاهات حسب أهميتها ، ومنها:

مؤشرات الايرادات

               مؤشرات الاداء                          معادلة القياس
اجمالي ايرادات التشغيل لكل تحرك= ايرادات التشغيل خلال السنة / حجم الحركه الجويه خلال السنة  
اجمالي ايرادات التشغيل لكل مسافر= ايرادات التشغيل خلال السنة  / اجمالي عدد المسافرين
نسبة ايرادات التشغيل لاجمال الايرادات= ايرادات التشغيل خلال السنة / اجمالي الايرادات خلال السنة

مؤشرات جودة الخدمات

            مؤشرات الاداء                             معادلة القياس
مجموع وقت تاخير الطائرات في التحرك= مجموع وقت التحرك الفعلي – الوقت القياسي       /    عدد الرحلات المغادره   
درجة لرضا العملاء= عدد حالات استقصاء لرضاء العملاء      /      اجمالي عدد الحالات  
مجموع دقائق التاخير عي بوابات المغادره=  مجموع وقت المغادرة الفعلي – وقت المغادره المقرر      /      عدد الرحلات خلال السنة  

الخاتمة

تمثل المطارات مجموعة من البنية التحتية التي تجمع بين الأنشطة والعناصر المختلفة لتسهيل تبادل المسارات للركاب والشحن الجوي. يجب على الحكومات المسؤولة أن تأخذ في الاعتبار مبدأ الخصخصة أو الشراكة بين القطاعين العام والخاص لإيجاد رؤية طويلة الأجل لتنميتها من أجل مواكبة التنمية المستدامة.

المطارت

This site uses cookies to offer you a better browsing experience. By browsing this website, you agree to our use of cookies.